مـــنـــتـــد يـــا ت ا لــــــــفـــــر عـــــــو ن حـــــو ده

مـــنـــتـــد يـــا ت ا لــــــــفـــــر عـــــــو ن حـــــو ده

منتدى شامل
 
الرئيسيةس .و .جاليوميةبحـثالتسجيلدخول
يا جماعه انا اسف انى بجد مش بدخل بس اكيد ليا عزرى يارب تكونوا فكرين اخوكم الفرعون حوده والى عاوز يسال عليا او يكلمنى 01129552333

اى شخص يعجبه المنتدى ويحب ان يسجل معانا فيه وتوجد عنده اى مشكله فى التسجيل برجاء  المواصله على الفيس بوك وشكرا ليكم

https://www.facebook.com/mahmoud.alfraoon


وده الاسكاى بى بتاعى alfraoon.alfraoon



شاطر | 
 

 قصة رائعة عن الإيجابية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
weza mohamed



عدد المساهمات : 44
نقاط : 137
تاريخ التسجيل : 16/01/2012

مُساهمةموضوع: قصة رائعة عن الإيجابية   الثلاثاء 24 يناير 2012, 6:08 pm

قصة رائعة عن الإيجابية

في الثلاثينات كان في طالب جديد التحق بكلية الزراعة في
إحدى جامعات مصر، عندما حان وقت الصلاة بحث عن مكان ليصلي فيه فأخبروه أنه لا يوجد
مكان للصلاة في الكلية بس في غرفة صغيرة ( قبو ) تحت الأرض ممكن تصلي
فيه

ذهب الطالب إلى الغرفة تحت الأرض وهو مستغرب من الناس اللي في الكلية
لعدم اهتمامهم بموضوع الصلاة، هل يصلون أم لا ؟!
... ... المهم دخل
الغرفة فوجد فيها حصير قديم و كانت غرفة غير مرتبة ولا نظيفة، وجد عاملا يصلي،
فسأله

الطالب: هل تصلي هنا ؟!؟

فأجاب العامل: أيوه، محدش بيصلي من
الناس اللي فوق ومافيش غير هذه الغرفة.

فقال الطالب بكل اعتراض: أما أنا فلا
أصلي تحت الأرض. وخرج من القبو إلى الأعلى، وبحث عن أكثر مكان معروف واضح في الكلية
و عمل شيئ غريب جدا !!!

وقف وأذن للصلاة بأعلى صوته !! تفاجأ الجميع وأخذ
الطلاب يضحكون عليه و يشيرون إليه بأيديهم ويتهمونه بالجنون. لم يبالي بهم ، جلس
قليلا ثم نهض وأقام الصلاة و بدأ يصلي وكأنه لا يوجد أحد حوله.. ثم بدأ يصلي لوحده
.. يوم .. يومين.. نفس الحال.. الناس كانت تضحك ثم اعتادت على الموضوع كل يوم فلم
يعودوا يضحكون .. ثم حصل تغيير .. العامل اللي كان يصلي في القبو خرج وصلى معه ..
ثم أصبحوا أربعة وبعد أسبوع صلى معهم أستاذ ؟؟!

انتشر الموضوع والكلام عنه
في كل أرجاء الكلية، استدعى العميد هذا الطالب وقال له: لا يجوز هذا الذي يحصل،
انتو تصلوا في وسط الكلية !!!، نحن سنبني لكم مسجد عبارة عن غرفة نظيفة مرتبة يصلي
فيها من يشاء وقت الصلاة.
وهكذا بني أول مسجد في كلية جامعية. و لم يتوقف الأمر
عند ذلك، طلاب باقي الكليات أحسوا بالغيرة وقالوا اشمعنا كلية الزراعة عندهم مسجد،
فبني مسجد في كل كلية في الجامعة....

هذا الطالب تصرف بإيجابية في موقف واحد
في حياته فكانت النتيجة أعظم من المتوقع .. ولا يزال هذا الشخص سواء كان حيا أو
ميتا يأخذ حسنات وثواب عن كل مسجد يبنى في الجامعات ويذكر فيه اسم الله ... هذا ما
أضافه للحياة ..

ويأتي هنا السؤال

ماذا أضفنا نحن للحياة
؟!؟

لنكن مؤثرين في أي مكان نتواجد فيه، ولنحاول أن نصح الأخطاء التي من
حولنا

ولا نستحي من الحق .. ونرجو من الله التوفيق...

الفوائد:
-
لن يحدث أي تغيير ما لم نكن إيجابين.
- ارفع لنفسك ولغيرك الراية واكسب الأجر"
من سن سنة حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها إلى يوم القيامة".
- الناس فيهم خير
كثير ولكنهم يحتاجون إلى من يوقظهم من سباتهم فلا تتردد في فعل الخير فلن تعدم
أعوانا.
- لا تلتفت إلى المثبطين والساخرين وامض في طريقك وتذكر ما لاقاه
الأنبياء عند دعوة أقوامهم إلى الخير.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mokashokr
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 137
نقاط : 234
تاريخ التسجيل : 25/12/2011
العمر : 31
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: قصة رائعة عن الإيجابية   الثلاثاء 24 يناير 2012, 9:30 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفرعون حوده
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1013
نقاط : 1304
تاريخ التسجيل : 22/04/2011
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: قصة رائعة عن الإيجابية   السبت 28 يناير 2012, 7:53 am

لو قلت جميل قليل



لو قلت روعه قليل



لو قلت ممتاز قليل



مش عارف اقلك اى بصراحه يا وزه

ــــــــــــــــــــــ^ــــــــــــــــــــ ((( الا مــــــــــــــــــــضـــــــــــــا ء ))) ــــــــــــــــ^ـــــــــــــــــــــ







( áŀfř3Öõň * ҢÒŌĐh )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alfraoon7.forumegypt.net
rose flower
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 791
نقاط : 1112
تاريخ التسجيل : 01/01/2012
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: قصة رائعة عن الإيجابية   الثلاثاء 31 يناير 2012, 9:18 pm


ــــــــــــــــــــــ^ــــــــــــــــــــ ((( الا مــــــــــــــــــــضـــــــــــــا ء ))) ــــــــــــــــ^ـــــــــــــــــــــ






اغمض عيني فأراك ,,,,
أخلو بنفسي فأراك ,,,,
اقف أمام المرأه فأراك ,,,
, ألمح هداياك فأراك ,,,,
أقرأ رسائلك فأراك ,,,
وعندما أعود لواقعي ,,,
لا أراك ,,,
تفارق ولا تفارق,,,,
فتصمت ويبقى صوتك في أذني ,,,,
وتغيب وتبقى صورتك في عيني ,,,,
وترحل وتبقى أنفاسك في قلبي ,,,,
وتختفي ويبقى طيفك خلفي يمزقني ,,,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة رائعة عن الإيجابية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــنـــتـــد يـــا ت ا لــــــــفـــــر عـــــــو ن حـــــو ده :: الحب والشعر كل ما يهم العشاق :: قصص وروايات-
انتقل الى: